الأخبار

قدمت كلية الهندسة عرضاً عن مشروع لأتمتة أعمال المكتبة بحضور السادة نائب رئيس مجلس الأمناء ورئيس الجامعة ونوابه وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية. حيث أشرف على هذا العمل الدكتور سائد الناظر نائب عميد كلية الهندسة وأنجزه الطلاب هدى جديني وإيمان عال ومهند رعد من كلية الهندسة.

 

تضمنت الندوة شرحاً لعمل برنامج أتمتة عمليات المكتبة المختلفة، والذي يقوم بتسجيل معلومات عن الكتب الموجودة المدخلة إلى المكتبة وتنظيم عمليات الإعارة والاستعادة والجرد والحصول على تقارير مختلفة. تم أثناء العرض تنفيذ عملية إدخال مجموعة كتب وتوليد باركود وفق خوارزمية مقترحة من قبل الطلاب وطباعة هذا الباركود وإجراء عمليات مختلفة على هذه الكتب مثل البحث والإعارة والاستعادة.

تنبع أهمية هذا المشروع من الحاجة إلى توفير وقت وجهد الكادر الإداري ورواد المكتبة أثناء القيام بالأعمال المختلفة الخاصة بالمكتبة من بحث واستعارة وما شابه ذلك، بالإضافة إلى توفير المعلومات العامة عن الكتب بصورة إلكترونية مما سيساهم في تقديم المكتبة كمؤسسة متطورة تساهم في تطور الجامعة.

نال العمل المنجز استحسان الحضور وأجروا بعض المداخلات من أجل إتمام وتطوبر عمل المكتبة في اتجاه إضافة وظائف محددة ومنها وضع قيود على عملية إعارة بعض أنواع الكتب وتحديد مستوى الإعارة وحفظ البيانات بطريقة آمنة لحمايتها من التلف والضياع وإصدار المزيد من التقارير والإحصائيات. وتم اقتراح وضع البرنامج بصيغته الحالية في مكتبة إقرأ ونقل البيانات المدخلة سابقاً على برنامج Excel إلى النظام الجديد وتجربة النظام بشكل كامل. يتم على التوازي تطوير هذا البرنامج باتجاه إكمال الوظائف المطلوبة كتطوير عملية الإعارة والحجز عند المستعير لتَتم عن طريق الويب مع إمكانية تذكير المستعيرين بتوفر الكتب وانتهاء فترة الإعارة عن طريق البريد الالكتروني وأيضاً استخدام آلية تساعد على نقل البيانات المتوفرة في قاعدة بيانات البرنامج القديم كوها (Koha) إلى النظام الجديد وكذلك تطوير التقارير والإحصائيات وإخراجها بصيغة ملف pdf.

أثنى الدكتور رئيس الجامعة في نهاية الندوة على العمل والقائمين عليه وتمنى أن تكون هذه التجربة نواة لتشكيل فريق برمجي في الجامعة.