يعدّ الإرشاد الجامعي الركيزة التي يعتمد عليها نظام الساعات المعتمدة، وهو لايقتصر فـي وظائفه على التعريف بالخطة الدرسية ومساقاتها فقط، بل يتعداها إلى توثيق العلاقة بين الطلبة وأعضاء هيئة التدريس.

والإرشاد الجامعي نوعان:

1. الإرشاد العام:

يشمل التعريف بأنظمة الجامعة كلاً، وخصوصاً ما يتعلق بنظام الساعات المعتمدة والنظام الدراسي والمتطلبات العامة للجامعة ومتطلبات الكلية. كما يعرّف الطالب أيضاً بمرافق الجامعة مثل المختبرات والمكتبة وغيرها..

2. الإرشاد الأكاديمي (الإرشاد المتخصص):

يختار الطلاب مرشديهم الأكاديمين بالنسبة للطلاب القدامى خلال الأسبوع الذي يسبق بداية الفصل الدراسي الأول. أما بالنسبة للطلاب الجدد فيتم خلال الشهر الأول من الفصل الدراسي الأول على ألاّ يتعداه فـي كلتا المرحلتين، كما يتولى متابعة الخطة الدراسية له ويشرف على تنفيذها.

وتقوم علاقة الطالب بمرشده الأكاديمي على أســاس الصراحة  والاحترام المتبادل.

المرشد الأكاديمي:

المرشـد الأكاديمي هو عضو هيئـة تدريــس، يكون مرشداً لمجموعــة من الطلبة الذين يدرسون فـي الكلية التي هو فيها وذلك خلال فترة دراستهم الجامعية، ويتمثل دوره بما يأتي:

  1. يمثل المرشـد الأكاديمي حلقـة الوصل التي تربـط الطالب بقسـمه الأكاديمي، وينقــل لإدارة الجامعة صورة عن حياة الطالب الجامعيـة.
  2. يقوم المرشــد الأكاديمي بالمراجعـة الدورية لخطـة الطالب وإرشـاده إلى المقــررات التي يمكــن لـه أن يسجلها فـي كـل فصل.
  3. يشـارك المرشـد الأكاديمي الطالب المشكلات الخاصة والصعـوبات الدراســـــية التي يواجههـــــا في أثناء فترة دراســته الجامعيـة ويسعى إلى إيجاد الحلول التي تناسـبه وتتناسب وأنظمة الجامعة.
  4. يعمل على دعم الطالب معنوياً ويوجهه بهدف زيادة مهاراته العلمية وذلك في ضوء إمكانياته وقدراته.
  5. يضع خطة دراسـية للطـالب تتناســب وإمكاناته.
  6. يتابع مـدى تقدم الطالب طبقاً لهـذه الخطة الدراسية.

ershad