جامعة القلمون

تطورت جامعـة القلمون منذ تأسيسها تطوراً سريعاً على المستوى الأكاديمي والإداري والخدماتي والبنى التحتية.. وكان الهدف دوماً ولا يزال، الارتقاء بالجامعـة إلى المستوى العالمي، ورافق ذلك تزايد في أعداد الطلبة واكبه تزايد في عدد أعضاء الهيئة التعليمية والإدارية والخدمية. وقد بلغ مجمل عدد الكوادر 863 ، موزعين على النحو التالي:

الإدارة العلمية 40
أعضاء الهيئة التعليمية 547
المخبريون 59
الهيئة الإدارية والخدمات 217