وحدة المتطلبات الجامعية

طلبتنا الأعزاء :

يسعدني أن أرحب بكم في وحدة المتطلبات التي تشكل مدخلاً لطيفاً وضرورياً إلى الدراسة التخصصية في الكيات التي تنتسبون إليها.

نحن نعلم أن تحقيق طموحات طلبتنا مرهون بصقل لغتهم العربية وتمكنهم من لغتهم الإنكليزية، مما يساعدهم على التفاعل مع مقررات التخصص، ونعلم كذلك أن تعميق ثقافة الطالب في العلوم الإنسانية يوسع آفاقه ومداركه بما يجري حوله، وندرك أيضاً أن اكتساب مهارات الحاسوب ضرورة للتفاعل في هذا العصر الرقمي، وأن اكتساب اللياقة البدنية لايقل أهمية عن اكتساب اللياقة الفكرية، تلك هي الدوافع التي حدت بإدارة الجامعة إلى اختيار تلك المنظومة المتكاملة من مقررات وحدة المتطلبات.

وتحرص إدارة وحدة المتطلبات على جعل الطالب محور العملية التعليمية باعتماد مدرسي مقرراتها أحدث طرائق التدريس، مما يكسب الطالب سبل الحوار والمناقشة والتفاعل الحي مع المعلومة، مع توخي تقديم أحدث ماتوصل إليه العلم في هذه المجالات مما تلتزمه الجامعات العريقة في العالم.

ولا يفوتنا أن نعالن طلبتنا الأعزاء - إذا أرادوا أن يدخلوا الكلية من بوابتها الواسعة - بضرورة تسجيل مقررات المتطلبات في السنة الدراسية الأولى، لتشكل لهم متكأً مهماً يسعفهم في دراستهم الجامعية.